PAC 129 – ضرب كينيا، إرهاب العالم الإرهاب العبر وطني لحركة الشباب الصومالية

مقال: فيليب هيجون Philippe Hugon
ترجمة: مصطفى بن براح Benberrah Moustafa

عقدت قمة الاتحاد الافريقي الرابعة والعشرون في أديس أبابا في الفترة بين 21-28 يناير 2015. ركزت القضايا الرئيسية على “مقعد التمكين وبرنامج التنمية النسائية نحو 2063 “. كما نوقشت مسألة تفشي الإيبولا مع طلب إلغاء الديون بنسبة 3 مليار دولار امريكى لثلاث دول: غينيا وليبيريا وسيراليون. اجتمع مجلس السلم والأمن في 29 جانفي مع حضور 15 رئيس دولة، ولكن في غياب الرئيس النيجيري جوناثان جودلاك. تناولت هذه المجموعة في جدول أعمالها مكافحة الإرهاب مستهدفة على وجه التحديد بوكو حرام. وقد اقترح تجنيد قوة متعددة الجنسيات متكونة من 7500 جندي تعتمد على تمويل الأمم …

PAC 128 – عولمة التعصب تدميرات الدولة الإسلامية الثقافية

مقال: ألكسندر بوهاس Alexandre Bohas ترجمة: مصطفى بن براح Benberrah Moustafa Passage au crible n° 128 Source: Wikipedia بات أحد أكثر المواقع المرموقة في العصور القديمة مهددا بالزوال بعد سيطرت قوات الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) على مدينة بالمير في شهر مايو. ويعكس هذا الحدث الدوافع الإيديولوجية لهذه الخلافة المنصبة ذاتيا ضد المباني الثقافية. > نبذة تاريخية > الإطار النظري > تحليل > المراجع نبذة تاريخية تضاعفت في السنوات الأخيرة الهجمات ضد المعالم الدينية من قبل مجموعات مختلفة تدعي انتماءها للإسلام الراديكالي. نذكر على سبيل المثال تفجير تماثيل بوذا باميان في عام 2001 في ظل نظام طالبان الأفغاني أو تهديم أضرحة الأولياء الإسلامية بتمبكتو في 2012 من قبل المتمردين الذين يقاتلون ضد نظام مالي خلال احتلالهم للمدينة. تضاف لهذه الأحداث عدم الاستقرار السياسي في مصر وليبيا مما أدى إلى نهب المتاحف والمواقع الأثرية لأسباب تجارية ودينية. وعلاوة على ذلك، قد خلقت الحروب الأهلية في العراق وسوريا الظروف الملائمة لإنشاء مستدام لداعش في مناطق من كلا البلدين. نشير لتواجد 4500 موقع أثري في الأراضي التي يحتلها هذا الكيان. هاجم أنصاره مواقع بلاد الرافدين إضافة إلى أماكن عبادة المسلمين كقبر النبي يونس في الموصل. مس 90٪ من الدمار في سوريا الآثار الإسلامي مثل المقابر والأضرحة والمساجد، والتي يرجع تاريخها إلى القرنين الثالث عشر والرابع عشر. منذ نهاية فبراير 2015، تم تصوير بعناية وبث عمليات النهب التي ارتكبت في متحف مدينة الموصل وعلى المواقع الآشورية والفرثيين الحضر ونمرود على الشبكات الاجتماعية.وقد تسبب هذا الخراب في استياء الجهات الغربية وإدانة منظمة اليونسكو التي نظهر عاجزة عن حماية هذا التراث العالمي. الإطار النظري 1. رد فعل ضد تعددية العالم. تخلق العولمة “تعددية” المجتمعات الحديثة (سيرني). من خلال تشجيع تدفقات الحركات العبر وطنية في الناحية الثقافية والاجتماعية والاقتصادية،...

PAC 120 – التحالف الموضوعي لليبرالية التدخلية وللواقعية عمليات سانغاريس ، سيرفال، بارخان في جمهورية أفريقيا الوسطى

مقال: جان جاك روش Jean-Jacques Roche ترجمة: مصطفى بن براح Benberrah Moustafa Passage au crible n°120 Source: Wikipedia نظمت فرنسا في 5 ديسمبر 2013 في جمهورية أفريقيا الوسطى عملية سانغاريس العسكرية ، السابعة منذ استقلال البلاد في عام 1960. وصل الجيش الفرنسي إلى بانغي مع مهمة السيطرة على ميليشيات السيليكا (المسلمين) الذين استولوا السلطة وضاعفوا الانتهاكات ضد البالاكا (المسيحيين). كما كان من المنتظر أيضا تمهيد الطريق لتشكيل قوة دولية بعدما وافقت الأمم المتحدة على تشكيليها في نفس اليوم (ميشكا). > نبذة تاريخية > الإطار النظري > تحليل > المراجع نبذة تاريخية ابتعد اليوم طيف الإبادة الجماعية في رواندا. ومع ذلك، يظل 2.5 مليون من سكان افريقيا الوسطى يعتمدون على المساعدات الإنسانية. كما يقدر عدد النازحين بمئات الآلاف. وفي الوقت نفسه، انتشرت قوات فرنسية أخرى في تشاد المجاور لإفرقيا الوسطى في إطار جهاز بارخان. يأتي ذلك عقب عملية سيرفال التي نظمت في مالي لمحاربة الإسلاميين الإرهابيين والمهربين والانفصاليين، والذين يهدد تحالفهم استقرار منطقة الساحل كله. في الوقت الذي تنكر باريس مواصلة الممارسات الموروثة من الفترة الاستعمارية وأداءها دور الشرطي، تبرر وجودها في المنطقتين باعتبارات مختلفة: يندرج أول تدخل تحت مبدأ مسؤولية الحماية، في حين أن الثاني يحترم ببساطة اتفاقيات التعاون. الإطار النظري وتندرج هذه التبريرات تحت اتجاهين متميزين – وحتى متعاكسين – في نظريات العلاقات الدولية. 1. مسؤولية الحماية. ظهرت في 2001 بعد عمل اللجنة الدولية المعنية بالتدخل والسيادة، حيث عقب هذا المفهوم المفاهيم السابقة كالتدخل، الواجب وحق التدخل. يعكس التطور الدلالي نضوج مشروع ظهر في أوائل الثمانينات نتيجة اقتران أربعة ظواهر. مكنت البحوث الأكاديمية في البداية تقارب المناهج الواقعية (استنادا إلى عمل كينيث والتز وريتشارد أولمان) وحفظ السلام الاسكندنافية (يوهان غالتونغ) من خلال فكرة “الأمن الاجتماعي”. تم إعادة وصف المفهوم بسرعة من طرف...

PAC 117 – دكتاتورية حديثة غير ملائمة خلع الرئيس بليز كومباوري في بوركينا فاسو

مقال: فيليب هيجون Philippe Hugon ترجمة: مصطفى بن براح Benberrah Moustafa Passage au crible n°117 Source: Wikimedia قادت حركات الشباب في بوركينا فاسو في أواخر تشرين الأول عام 2014 لرحيل الرئيس بليز كومباوري بعد توليه السلطة منذ عام 1987. مع ما يقرب من 500 ألف شخص في الشوارع، عارض سكان واغادوغو منذ يوم الثلاثاء 28 أكتوبر التعديل الدستوري الهادف لإبقائه في السلطة. أصبح من الواضح أن هذه المحاولة تدخل في نطاق نفس التلاعبات الدستورية التي ارتكبت في الجزائر (2008) وأنغولا (2010) والكاميرون (2008)، وجيبوتي (2010) والغابون (2003)، وأوغندا (2005)، والتشاد (2009)، وتوغو (2002) و المخطط لها في بوروندي، والكونغو برازافيل، وجمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا. > نبذة تاريخية > الإطار النظري > تحليل > المراجع نبذة تاريخية عرفت فولتا العليا التي أصبحت بوركينا فاسو في عام 1984، والتي شهدت بعد الاستقلال مجموعة من الانتخابات الرئاسية والانقلابات نوعا من الاستقرار لبعض الوقت. وصل النقيب الشاب بليز كومباوري إلى السلطة بعد اغتيال الرئيس توماس سانكارا في عام 1987. فرض كومباوري نظام شبه سلطوي في ظل عهدتين من سبع سنوات واثنين من أربع سنوات. كان ينظر لبوركينا فاسو “كأرض الرجال الصادقين” مستقرة سياسيا واقتصاديا تدار بشكل جيد. إنها أحد أفقر البلدان في العالم على الرغم من مواردها المعدنية من الذهب (80٪ من الصادرات و 20٪ من الميزانية) وإنتاج القطن. لكن تسجل هذه الدولة غير الساحلية نموا اقتصاديا يقارب 7٪ سنويا، مع احترام التوازنات المالية (انخفاض التضخم وعجز الموازنة وتخفيض الدين الخارجي). نوعت بوركينا فاسو في السنوات الأخيرة شركائها، بخلق علاقات مثلا مع تايوان، إضافة إلى الإستفادة من دعم الولايات المتحدة ومواصلة العلاقات التاريخية مع باريس ومع مستعمراتها القديمة. بإعتبارها قوة دبلوماسية في المنطقة، أصبحت هذه الدولة مؤخرا جزءا هاما من التنظيم العسكري الفرنسي باركان في قلب التعاون...

PAC 103 – التخريب العبر الوطني للمخبرين ولاء إدوارد سنودن ، قضية نموذجية

مقال: أدريان شرقي Adrien Cherqui ترجمة: مصطفى بن براح Benberrah Moustafa Passage au crible n°103 Source: Flickr وفقا لملفات وكالة الأمن القومي التي كشف عنها إدوارد سنودن في شهر جويلية 2013، تم اعتراض أكثر من ملياري رسائل البريد الإلكتروني والمكالمات الهاتفية الصادرة من البرازيل من قبل الولايات المتحدة منذ ما يقرب من عشر سنوات. في الواقع، يعتبر هذا البلد من الأهداف الرئيسية لبرنامج أداة التخطيط لتكامل الموارد ،والتزامن، والإدارة (بريسم) إلى جانب روسيا والصين وإيران وباكستان. نشر في 17 ديسمبر 2013 المبلٌغ إدوارد سنودن رسالة مفتوحة في صحيفة فولها دي ساو باولو موجهة إلى ” الشعب البرازيلي ” أين أعلن استعداده “للمساهمة ” في تحقيقات مجلس الشيوخ. ولكن أشار اللاجئ في روسيا منذ 31 يوليو 2013 إلى أن ” حكومة الولايات المتحدة سوف تتدخل في قدرته على التعبير إلى أن يعطيه بلد حق اللجوء السياسي الدائم”. > نبذة تاريخية > الإطار النظري > تحليل > المراجع نبذة تاريخية يستفيد المخبرون من تغطية إعلامية لم يسبق لها مثيل منذ كشف موقع ويكيليكس. كشفت هذه المجموعة عن العديد من المعلومات متأثرة بالإعلان العالمي لحقوق الإنسان (المادة 19 ) والدعوة لحماية حرية التعبير. نشرت المنظمة في عام 2010 ما يقرب من 400 ألف وثيقة سرية حول الحرب في العراق، وأكثر 90 ألف سجل حرب المتمثلة في تقارير سرية عن العمليات العسكرية الأمريكية المنظمة من طرف حلف الناتو في أفغانستان. كما أنها نشرت 250 ألف برقية دبلوماسية لوزارة الخارجية. كان مصدر هذه التسريبات الجندي الامريكي برادلي مانينغ الذي أدين بخمسة وثلاثين عاما سجنا. يمثل عام 2013 نقطة تحول بالنسبة للإدارة الأمريكية. كشف في الواقع المحلل السابق لوكالة الأمن القومي إدوارد سنودن عن العديد من برامج المراقبة الشاملة التي تسيطر عليها هذه الوكالة مثل XKeyscore أو بريسم والتي...

PAC 100 – تنازلات متبادلة من أجل شكوك مشتركة الاتفاق المؤقت بشأن النووي الإيراني،24 نوفمبر 2013

مقال: جوزيفا لاروش Josepha Laroche ترجمة: مصطفى بن براح Benberrah Moustafa Passage au crible n°100 Source : Wikipedia بعد عشر سنوات من الإخفاقات المتتالية ، تم التوقيع على اتفاق مؤقت على النووي الإيراني في جنيف يوم 24 نوفمبر 2013 بين إيران – في شخص محمد جواد ظريف – و ممثلي مجموعة 5 +1 ، وهي الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن ( الصين والولايات المتحدة و فرنسا وبريطانيا و روسيا) والمانيا. هذه الوثيقة تتضمن فترة ستة أشهر قابلة للتجديد قبل إجراء المفاوضات النهائية. في الوقت الراهن ، اتفق الطرفان على تباطؤ كبير في برنامج ايران النووي ومن الثابت أن تخصيبها لليورانيوم سوف لا يتجاوز 5 ٪ ، و هذا من اجل إبعاد شبح الأسلحة النووية. أما بالنسبة للمخزون التي تم تخصيبها بنسبة 20% – قريبة من المستوى العسكري- فيجب تدميرها. ، لا يجب أخيرا وضع أجهزة الطرد المركزي الجديدة في الخدمة وأيضا، سيكون من الضروري لوقف الأعمال الجارية المتعلقة بمفاعل لماء ثقيل. في مقابل هذا المجموعة من الالزامات، إيران يحصل على الرفع الجزئي للعقوبات التي سلطت عليها حتى الآن . البلد على سبيل المثال يكون قادر للوصول إلى اموال لا يتمكن من الوصول إليها سابقا ،تصل قيمتها إلى 4 مليارات دولار. ومع ذلك ، فإن معظم جهاز الحصار لا يزال في مكانه وبصفة خاصة الإجراءات المتعلقة بتصدير النفط والتحويلات المالية من إيران. في حين أن هذا الاتفاق هو خطوة أولى نحو تخفيف حدة التوتر، لكنها تبقى قابلة للتغير. > نبذة تاريخية > الإطار النظري > تحليل > المراجع نبذة تاريخية دخلت معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، والتي تم التوقيع عليها في 1 يوليو 1968 حيز النفاذ في 5 مارس 1970 بعد مصادقة الدول المالكة لها ( الولايات المتحدة الأمريكية ، المملكة المتحدة،...
1/4123>>