PAC 45 – الهيكلة الاجتماعية السياسية للسخط الحركة العابرة للحدود للساخطين

مقال : كليمون بول Clément Paule ترجمة: ليديا علي Lydia Aly Passage au crible n°45 أعلن يوم 19 يونيو 2011 كيوم قومي للتعبئة وهو ما يمثل نجاح جديد لحركة 15 مايو 15M. في الواقع، قام عشرات الآلاف من الأشخاص بالتظاهر في جميع أنحاء إسبانيا للتأكيد على سخطهم إزاء الوضع الاجتماعي والاقتصادي في البلاد، ولشجب اللامبالاة بل والفساد في المجال السياسي. على الرغم من ذلك، فإذا كان هذا لاعب جديد في الاحتجاج المدني يظهر بقوة على المستوى الداخلي، فإنه يلاحظ بقوة أن مبادرات أخرى أطلقت في العديد من الدول الأوروبية، لم تعرف نفس الصيت. > نبذة تاريخية > الإطار النظري > تحليل > المراجع نبذة تاريخية في المقام الأول، من المهم الإشارة إلى تأثير الأزمة المالية العالمية، والتي منذ خريف 2008 سببت انعكاسات كبيرة. حيث يشهد على هذا الرقم الذي يتم تداوله عادة حول معدل البطالة في إسبانيا والذي يقدر بحوالي أكثر من 20% من الأيدي العاملة، وتقريبا نصفهم من الشباب أقل من 25 سنة. بصفة عامة، فإن النتائج الاجتماعية لهذه الاضطرابات المالية، وجدت متضخمة بسبب خطط التقشف الخاصة بالحكومات المختلفة تحت ضغط من المؤسسات المالية العالمية. ان إجراءات الصرامة والتي تهدف إلى تخفيض عجز الموازنات العامة، أثارت انتقادات أكثر حدة، خاصة وأنها جاءت مصحوبة بخطط إنقاذ للقطاع المصرفي والتي يتم توفيرها غالبا بدون مقابل أو ضمانات. نذكر كمثال على هذا، حالة التعبئة الشديدة في أيسلندا منذ أواخر عام 2008 والتي سببت سقوط الحكومة بعدها بخمسة أشهر. نشير أيضا إلى مظاهرات Geraçãa à Pasca أو “الجيل المفلس”، والذين استطاعوا في البرتغال جذب مئات الآلاف من الأشخاص في أوائل مارس 2011. هذه المعارضة للسياسات العامة الجذرية والتي يتم التعامل معها على أنها اجتماعيا ظالمة تم التعبير عنها بوضوح في المملكة المتحدة، من خلال مسيرة “من...

PAC 35 – الشكوك في النشاط المناهض للعولمة المنتدى الاجتماعي العالمي في داكار ، 6-11 فبراير 2011

Clément Paule مقال: كليمان بول ترجمة: مصطفى بن براح Moustafa Benberrah Passage au crible n°35 تم الاحتفال في العشرين من مارس 2011 باليوم العالمي للتضامن مع انتفاضة الشعوب العربية والأفريقية في العديد من البلدان، سواء في فرنسا والمكسيك والمغرب. تم تنظيمه من قبل شبكات من الجمعيات مثل ATTAC (جمعية لفرض الضرائب على المعاملات والإجراءات المدنية ) أو CADTM (لجنة إلغاء ديون العالم الثالث ) , هذه التعبة قررت مبدئيا في إطار ” FSM ” ( المنتدى الاجتماعي العالمي) لدكار. من 6 الى 11 فبراير 2011 , وقد اجتمع في ظل الطبعة الحادية عشرة من هذا التجمع الدولي لمناهضي العولمة في الواقع عشرات الآلاف من المشاركين في العاصمة السنغالية. بعد مسيرة الافتتاح و دورات حلقات العمل، أصدرت الجمعية العامة للحركات الاجتماعية في 10 فبراير 2011 بيانا ينص على مبادرتين للتقارب*.إضافة إلى 20 مارس، تم اختيار تاريخ 12 أكتوبر 2011 كاليوم العالمي للعمل ضد الرأسمالية. > نبذة تاريخية > الإطار النظري > تحليل > المراجع نبذة تاريخية يذكر أن المنتدى الاجتماعي العالمي الأول عقد في بورتو أليغري بين 25-30 يناير 2001 ، امتدادا للتعبئة ضد OMC (منظمة التجارة العالمية) في سياتل. حيث تم إنشاء هذا الحدث رمزيا ردا على المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس. إضافة إلى وضع ميثاق مبادئ ، فقد أنشأ تيار بورتو اليغري أيضا مجلسا دوليا ولجنة منظمة لضمان استدامة هذه العملية إذا انعقد المنتدى الاجتماعي العالمي غالبا في البرازيل – أربع مرات في بورتو أليغري في عام 2001 ، 2002، 2003 ، و 2005 ، و في بيليم في عام 2009 – فقد تم تحويله إلى الهند – في مومباي في عام 2004 – في أفريقيا– نيروبي في 2007 وداكار في عام 2011 – وكذلك كراتشي ، كاراكاس وباماكو في إطار اجتماع...
2/212